التقارير

اليمن.. القتل المرعب للمدنيين

تقرير عن حقوق الإنسان في اليمن - يناير 2017

نبذة عن التقرير:

نتيجة لسيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء تشكل واقع يمني جديد، يتسم بالقمع للحريات العامة، شهدت فيه الكثير من الإنتهاكات لحقوق الإنسان طالت العديد من الناشطين السياسيين ورجال الاعمال والصحافة والحقوقيين والتجمعات السلمية والتظاهرات المناوئة لها. اضطرت حكومة محمد سالم باسندوة إلى تقديم استقالتها كما ألزمت المكونات الأحزاب السياسية بتوقيع اتفاق السلم والشراكة، ينص على تشكيل حكومة توافقية جديدة ووقف إطلاق النار ورفع معسكرات الاعتصام الحوثية من صنعاء ومحيطها

...

التفاصيل:

منظمة رايتس رادار الإقليمية تطلق أنشطتها بأول تقرير عن حقوق الإنسان في اليمن 
صنعاء، 23 يناير، 2017:
أطلقت منظمة رايتس رادار الإقليمية لحقوق الإنسان، أنشطتها رسميا بإطلاق أول تقرير لها عن حقوق الإنسان في اليمن، تحت عنوان (اليمن.. القتل المُروِع للمدنيين)، والذي يسلط الضوء على القتل المُروِع للمدنيين خلال الحرب الراهنة من قبل مختلف الأطراف. وجاءت عملية إشهار المنظمة وإطلاق التقرير مع إطلاق موقع المنظمة على الانترنت www.RightsRadar.org والذي سيكون المنبر الحقوقي لنشر أحدث المستجدات والتقارير عن حقوق الإنسان في العالم العربي.
هذا التقرير، الذي يعتبر باكورة إصدارات منظمة (رايتس رادار) لحقوق الإنسان في العالم العربي، صدر في كانون ثاني/يناير 2017 ويسلّط الضوء على عمليات القتل خارج إطار القانون، مع سرد بعض النماذج البارزة لحالات الانتهاكات التي ارتكبت خلال عامي 2015 و 2016 وما قبلها من قبل مختلف الأطراف، وذلك ضمن سلسلة تقارير دورية ستصدرها (رايتس رادار) تباعا حول حقوق الإنسان. 
اعتمد هذا التقرير في بياناته على الراصدين الميدانيين لمنظمة رايتس رادار الذين ينتشرون في أكثر من 18 محافظة يمنية، بالإضافة إلى تقارير وبيانات ومعلومات قام راصدون محليون بتوثيقها في معظم المحافظات اليمنية، وكذا تقارير وبيانات صادرة عن منظمات حقوقية تابعة للأمم المتحدة وأخرى عن منظمات غير حكومية محلية ودولية. وعملت منظمة رايتس رادار على تجميع وفرز المعلومات والبيانات الحقوقية بصورة منهجية تعتمد على الأولويات الرئيسية في منظومة حقوق الإنسان، بحسب القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.
ومنظمة )رايتس رادار( لحقوق الإنسان، هي منظمة غير حكومية، لمراقبة وتعزيز حقوق الانسان العربي والدفاع عنها في العالم العربي. أسسها نخبة من القيادات الحقوقية والنشطاء والمهتمين بالشأن الحقوقي العربي وتعنى بالرصد والتوثيق للانتهاكات الحقوقية والمناصرة للضحايا وتبنّي قضاياهم العادلة والتدريب الحقوقي وتهتم بكافة المجالات الحقوقية وفي مقدمتها الحريات الإعلامية وحرية التعبير، حقوق المرأة، حقوق الطفل، حقوق المعاقين، حقوق اللاجئين والحق في العدالة. وتضم منظمة رايتس رادار شكبة واسعة من المراسلين والراصدين والموثّقين الميدانيين وشبكة علاقات واسعة مع المنظمات الحقوقية المحلية والإقليمية والدولية وتستخدم أحدث التقنيات الالكترونية في عمليات الرصد والتوثيق والتواصل والنشر. 
وأهداف المنظمة رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الانسان العربي، تقديم المناصرة والدعم القانوني لضحايا انتهاكات حقوق الانسان العرب، بناء القدرات الحقوقية وتطوير المهارات القيادية في العالم العربي، خلق قنوات تواصل وتشبيك مع المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان ورؤيتها التميّز في مراقبة وتوثيق وضع حقوق الانسان في العالم العربي ورسالتها رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الانسان العربي بطريقة احترافية ومتطوّرة وتوفير المناصرة والدعم القانوني لضحايا حقوق الانسان العرب وخلق فرص تدريبية لبناء القدرات الحقوقية والمهارات القيادية وفتح قنوات تواصل مع المنظمات الدولية، للحد من ارتكاب الانتهاكات لحقوق الانسان وملاحقة المرتكبين لها قضائيا وتعزيز مبدأ عدم الإفلات من العقاب. 
-------------------
للحديث لوسائل الإعلام عن هذا التقرير يمكن التواصل مع الناطقين الرسميين:
باللغة العربية: السيد محمد الأحمدي، موبايل ((+905373782525.
باللغة الانجليزية: السيدة كوكب الذيباني (+90 5395252140 ).

...
+اليمن.. القتل المرعب للمدنيين